More

يقطع 34 ألف ميل سيرا كعلاج نفسي

يقطع 34 ألف ميل سيرا كعلاج نفسي
 مواطن أميركي يقطع 34 ألف ميل سيرا على الأقدام خلال 14 سنة للتغلب على مشاكله النفسية.

“ستيف فوغاتي” هو مواطن أميركي، أخذ على عاتقه السير في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية كعلاج لفقدانه ابنه، وبعد أن قام بـ6 رحلات مشي طويلة، انتهت آخرها  في مارس من العام الماضي وشملت 21 ولاية، يستعد حاليا لبدء الجولة السابعة التي تشمل 27 ولاية أخرى، وبالرغم من أنه لا يحب المشي ويشعر بآلام متفرقة في قدمه إلا أن العجوز البالغ من العمر 67 عاما لديه رسالة واضحة وبسيطة للشباب وكبار السن على حد سواء، هي حب الحياة والاستمتاع بها بحسب موقع odditycentral.

رحلة “ستيف” بدأت في عام 1999 عندما كان يمر بمشاكل في زواجه، وتم القبض على ابنه البالغ من العمر 26 عام بتهمة القيادة تحت تأثير الكحول، فقرر ترك أعماله التجارية تحت ادارة ابنه، والبدء في رحلة المشي التي استمرت 2167 ميل في أول مرة.
أثناء رحلته الأسطورية الأولى، تلقى “ستيف” خبر وفاة ابنه بعد أن قام بإطلاق النار على نفسه وانتحر، ليقرر إكمال رحلته للنهاية للتغلب على أحزانه، وتوجيه رسالة للعالم أجمع، وفي عام 2005 تلقى “ستيف” خبر سيء آخر بوفاة ابنته بسبب تناولها لكميات كبيرة من الادوية المخصصة لعلاج التصلب المتعدد، وعلى الرغم من أنه حاول حضور جلسات العلاج الجماعي، إلا أنه لم ينجح في ذلك واختر المشي عوضا عن أي علاج نفسي آخر للتغلب على مشاكله.

رحلة “ستيف” التي استمرت لمدة 14 عام ستتطور في نسختها القادمة حيث أصبح يدير موقع الكتروني باسم Trailtherapy.com يذكر فيه أهم قصصه، بالإضافة لوجود صفحة باسمه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، ويبدو أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي سيكونوا على إطلاع دائم بتفاصيل رحلته المقبلة من خلال موقعه الالكتروني لاستكمال رسالته التي بدأها منذ أكثر من عقد، بضرورة التأقلم مع الظروف، والتغلب على المشاكل، والاستمتاع بالحياة.

READ  Producer of embarassing Hitman: Agent 47 making Just Cause 3 movie
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Adblock Detected

Please consider supporting us by disabling your ad blocker
Inline
Inline